الأحد، 27 سبتمبر، 2009

يوميــات تلميــذ (2)




الجزء الثاني من يوميات تلميذ .


دخل الأستاذ ووقف التلاميذ ترحيبا به وصمت الجميع إجلالا له ... كان يحمل حقيبة أكبر منه ,قصير القامة ,ذا لباس أنيق يوحي انه ليس بأستاذ يدرس في الثانوي حبذا لو كان يمارس التدريس في الجامعة فهذا يليق به !
تساءلت لما لم أره قبلا إن كان يوصف من ضمن الأساتذة الصفوة في ثانويتي ...المهم إني في النهاية تعرفت إليه وأنا جد ممتن لأني سأدرس لديه فكنت فرحا لسببين الأول انه سيكتشف لغتي وتعبيري وأفكاري ولما لا بعض كتاباتي والثاني كنت أتمنى تشجيعه لي وهذا لم يحصل فكان طبيعيا في البداية أن افعل شيئا يجعلني في ذكرياته على الدوام .
سألت صديقي الذي لا اعرفه, الجالس بجانبي - من يكون؟؟ فاستدارت إحدى الطالبات وتساءلت هل أنت جديد هنا ؟؟ فحركت رأسي بمعنى لا !! قالت : غريب انك لا تعرف هذا الأستاذ ! وبدأت تحكي وتحكي وكل حكايتها عن الأستاذ ايجابية فتذكرت انه من ..."كاد المعلم أن يكون رسولا" لا اعلم ! ويمكن لما لا ... رأيت كيف تلك الفتاة معجبة بذاك الأستاذ المهم رغم أني كنت غير مقتنع بكلامها.. إلا أنها كانت سببا في مشاركتي في عرض رسوماتي في شباك الثانوية... رسومات اختفت ولم أرها ثانية ولطالما سألومها على هذا الأمر طوال حياتي
الفرض الأول حصلت على أول نقطة .. لم أتفاجأ لمستواي الذي اعترف به لكن الكل تفاجأ خصوصا واني لست من القدماء "المضوبلين" لكن ما فاجأهم سكوتي الدائم وما أعجبني هو تجمعهم حولي ليستفيدوا مني في الفرض الثاني إن شاء الله ... ذهبت للمنزل فرحا مسرورا في ما يشبه الانتصار..
أهل صحيح لدي مستوى ؟ هل للغتي ولأسلوبي مكان في عالم التدوين ؟؟ أسئلة اطرحها دوما على نفسي فما السبب يا ترى لتخلفي بدل تقدمي ؟؟ أصبحت أرى نفسي غير نفسي !! والسبب في القادم ...

التعليقات
3 التعليقات

3 التعليقات :

  1. سأبقى هنا إلى أن تقوم بطرح الجزء التالي ...

    ردحذف
  2. وكأننا نتابع القصة على قنوات mbc :)
    نرجو أن لا يطول الفاصل

    ردحذف
  3. مممممممممم
    أنتظر السبب بشوق
    سلآآآاميي

    ردحذف