الاثنين، 14 سبتمبر، 2009

مــــول النعناع !

من الصعب أن تفقدوا شخصا عزيزا على قلوبكم وخصوصا إن ألفتموه ولم تضربوا حسابا لفقدانه فجأة كما حدث معي.
كان يمر صباحا وبعد الزوال كان أكثر ما افتقد في اليوم إن لم يمر كان كل تفكيري ينصب حوله.
بخطى متثاقلة كان يمشي منحنيا مستخدما يداه في دفع آلته العجيبة"كروسة"مرتديا أهداما بالية خضراء عسكرية وقبعة كبيرة مصنوعة يدويا "تارازا". بسببها لم أرى ملامح وجهه جيدا.. لم يكن يعرف معنى المرض والتوقف كان كل همه هو العمل وجمع النقود للعيش ككل الناس.
بداية تعرفي عليه كانت في حيي القديم عندما انتقلت إليه كان يزعج نومي فأفيق وقتما يفيق حتى غدوت انتظر قدومه "ها هو قرب"طرحت الموضوع على أصدقائي ففوجئت أني لست الوحيد الذي يعرفه!!! انه مشهور أكثر من المرشحين في مدينتي.^^ كنت أفكر في التقاط صورة معه للذكرى لكن لم استطع كما أن وقته ثمين .
كان متواضعا ,عاملا مجدا ,صبورا ,ليست لديه عطله ويعمل يوميا كنت اضن أن تفانيه في العمل راجع إلى اشتراكه في الحرب الصينية أو أن أباه كان أسيويا لأنه لا يمل عمله إطلاقا.

معرفتي به لم تكن وثيقة لأني كنت أعرفه من بعيد كما أنه شخص دائم الحركة لأنه جوال لا يعرف معنى التعب رغم أن السنين صنعت منه رجلا كهلا وظهره مقوس ... تابع مشوار حياته ولم يتكل على احد ,علمت فيما بعد بأن لديه منزل و أسرة وهو المعيل الوحيد فلم استغرب لأن تفانيه يمكن أن يصنع المستحيل.
مر أسبوع اختفى من كل الأحياء ...ماذا حدث ؟ أين رحل؟ أيمكن أن يكون قد انتقل؟
مر أسبوعان. وصلني خبر وفاته... بقيت صامتا أحاول استيعاب ما قيل لي ففهمت أن الحياة تأخذ الأرواح الطيبة التي عانت وقست أيام كانت في هذه الدنيا...إنها الحياة
ما أتذكره عنه بعد مرور الأربعون يوما على وفاته :
كان بائع النعناع .ليس أي نعناع كان أفضل نعناع على الإطلاق لم أكن اشرب الشاي مع النعناع لأنه سيء في نظري لكن ذوق أبي وأمي لا أستهين به... يبلغ من العمر حوالي المئة .يقطن بجوارنا ليس بالقريب من منزلنا وليس بالبعيد لم اعلم ما اسمه ؟!

ما تفاجأت به هو ميلاد مجده لإقدام شخص في تقليده تماما فيحاول كسب زبنائه وزبناء جدد.. مازال الصوت كل صباح .لم يتغير شيء رغم أن هذا الشخص الجديد غير متفان البتة فاعود وأحن الى الماضي .
بائع النعناع سيبقى في اذهاننا أبد الدهر

كل نفس ذائــقة الموت

التعليقات
8 التعليقات

8 التعليقات :

  1. مم كل صباح يمر من امام المنزل و هو ينادى باعلى صوته ( وا النعنننننننننناع ) صوته لم يهن رغم سنوات عمره الطويلة
    مند مدة لم اسمع ندائه ليس لأنه فارق الحياة و لكن لأن سريري إنتقل من مكان إلى مكان اخر لدى لم اعد اسمع ما يقع في الشارع المهم رحمة الله عليه و ادخله فسيح جناته

    ردحذف
  2. مممم هناك الكثير
    لكن لا اعرف ان كنت تعرفه
    هو مشهور الى حد كبير

    ردحذف
  3. يوجد بعض الناس قد لا تعرف عنه شيئا، لكن إحساس داخلي يجعل له مكانة.
    الله يرحمو

    ردحذف
  4. صحيح اخي سيف اوافقك الرأي
    فكم من شخص لا اعرفه لكن احب طريقته في العيش والستمرار
    المهم رحمه الله ةاسكنه فسيح جناته

    ردحذف
  5. مول-النعناع-عشيري
    جارنا-وكنعرفو-مزيان-وعندو-جوج-ولاد
    العز-كتبتي-عليه
    والله انت-راجل-مزيان

    ردحذف