الجمعة، 10 ديسمبر، 2010

موعد !


تخطوا قدماك في اتجاه غير معلوم... تجد نفسك قد رتبت موعدا ، تمشي وتنظر للساعة مرارا وتكرارا ودونما إحساس تكون قد حطمت رقما قياسيا في النظر إلى ساعتك .. أحيانا تسأل المارين للتأكد بعد أن دقت ذرعا بالانتظار، تخرج هاتفك ثم جيوبك المرتعشة.. لا شيء ،حظ سيء ثم اجلس بعيدا وراقب الناس وتعامل مع الوقت كأنك أنت السيف مكانه
ستجد أن ركبا قادما، السرعة والدقة وأنت الوحيد البطيء.. وأغرب ما يكون أن تجد أشخاص يشبهونك يقفون في أماكن مختلفة ويترقبون لحظات، ينظرون إلى ساعتهم ثم هاتفهم ثم يسألون المارة... يتكرر المشهد الذي عشته أمام عيناك ثم إنها الحياة ،كل وحظه أمام صدى المواعيد ال ...
أنت لا تنسى عدد المواعيد التي أبت إلا أن تفشل فموعد جيد قادر على إنساءك انك حظيت بمواعيد متقلبة ملغية من طرف واحد ... صعب التلاعب مع الوقت !!
ثم جرب ترتيب موعد وأنت تعرف انك ستنتظر "ستفقص" ستغضب ستتصل وستلعب ال Boite Vocale دورها بل سيكون الربح أرباحا لشركات الاتصال لأنك بمجرد إنهاء التعبئة تتجه صوب المخادع الهاتفية وهكذا إلى ان تعود خائبا ... في المرة القادمة لا تجرب الذهاب ولا تترك قدماك تخطوان خطوة واحدة.

التعليقات
17 التعليقات

17 التعليقات :

  1. سأحاول أيضا ألا أجرب الذهاب
    :)

    ردحذف
  2. حمدا الله علي السلامة
    أنا بحاول استوعب الكلام
    بس طلباتك أوامر
    اما بالنسبة له
    فمحدش قاله يروح هناك أصلا :)

    ردحذف
  3. ع الجروح والله، توجع في الصميم... :(
    يا أخي أنا موجوعة بما يكفي مسبقًا.. :(

    ردحذف
  4. اكره جدا الانتظار ولا اطيق عليه صبرا لذا حتى لو لم اسمع نصيحتك لن اعيش هذه المعاناة
    دمت بود

    ردحذف
  5. أهيا.. ياك ما دارتها بيك..
    كما يقال بالفرنسية: il ta posé un lapain

    كنت هنا

    ردحذف
  6. سلام سلام على ما خطت يداك
    اوا تعرف انه الأسلوب الذي أعشقه حد التقديس!!إستمر في هذا المنوال و كن دائما في المستوى

    ردحذف
  7. الإنتظار كلمة أمقتها من صميم أعماقي خصوصا حين يكون عقيما من دون فائدة تلك هي المأساة بعينها!
    جميل جدا ما كتبته.
    سلمت أناملك.

    ردحذف
  8. انتظرها.. فهي الملاذ، و لا تيأس من انتظارها فربما تعود..
    لكن لا تطل الانتظار، و يبقى هذا مجرد رأي ..
    سررت بالقراءة لك اخي هشام..

    ردحذف
  9. للانتظار أيضا حلاوته ..
    و لكن لا تنتظر أبدا ما لم يكتبه لك القدر
    كن دائما مؤمنا أن من لم يأتي .. ما لم يأتي لم يكن أبدا ليأتي حتى و إن انتظرته دهرا .. لأن القدر هو ما يتحكم في المصائر و ليس الوقت و الزمن و ساعات الانتظار
    منمنمة متميزة هيبو
    أعد المراجعة هناك بعض هنات الطباعة
    دم راقيا

    ردحذف
  10. الانتظار .. يا لها من كلمة، تحمل كل الأضداد، وتشعل حمى الترقب
    قد تأتتي وقد لا تأتي ..

    أسلوب شيق جدا
    مودتي

    ردحذف
  11. للأسف أضحت هذه شيمة لدى الكثيرين
    ما أبشع الانتظار
    والاستهتار بمشاعر المنتظر وأحاسيسه

    ردحذف
  12. إنتهابات المغرب، عالم جديد ينهبكم، الله يهدي ما خلق.. الوقت كالماء، إن لم تشربه أغرقك

    ردحذف
  13. هناك دعوة لك على مدونتي ان رغبت في المشاركة
    دمت بود

    ردحذف
  14. لا تجرب الذهاب ولا تترك قدماك تخطوان خطوة واحدة.

    حااااااضر
    انا ماشى بالنصيحة دى من زماااااان


    تحياتى

    ردحذف
  15. الانتظار شئ صعب جداً

    والاصعب انك تفضل طول عمرك منتظر اللاشئ

    مشكورررر

    ردحذف
  16. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف