السبت، 23 يوليو، 2011

في الصيف



لا شك انك واحد من الأشخاص الذين خططوا لكيفية قضاء الصيف، اجل !! كنت واحد من الأشخاص، من بين أهم خططي هي عدم الجلوس على الكرسي وقضاء الوقت ككل الأيام وخطتي تناولت كالتالي :
-          قراءة الكتب المميزة.
-          النهوض يوميا مع 6 صبحا ومحاولة استغلال وقت الصبح فيما هو أفضل:)
-          مشاهدة الأفلام المميزة، إضافة إلى مشاهدة سلسلة وادي الذئاب كاملة ،الأنمي بليش وربما وان بيس (رغم كرهي له).
-          دراسة اللغة الفرنسية في احد المعاهد.
-          السفر قليلا للمدن المجاورة والاستمتاع بالتغيير.
خطتي تناولت أشياء أخرى ربما صغيرة ولا داعي لذكرها لكن ككل شخص في هذه المجرة أقوم برسم خطط وفي الغالب لا اتبعها، اكسرها وفي كل الأحوال لا أقوم بتطبيقها :)
  •  بداية بالكتب ،حاولت الجلوس أمام كتاب اليكتروني والتأمل فيه أجدني قد وصلت للصفحات الأولى وساعات مرت ،ليس لبطئي في القراءة لكن بسبب انغماسي في التفكير بمجرد قراءتي لشيء ،كما أن الأشياء من حولي تثيرني .فمثلا آخر مرة جلست أمام كتاب ورقي حطت ذبابة أمامي وبعد عدة محاولات لإرغامها على الذهاب جلست أراقبها وحركات أقدامها الأمامية، إذ أتساءل لما دوما تغتسل... انظر للساعة فأجدني استغرقت حوالي الساعتين في التفكير...

قرأت في تدوينة ما في احد الأيام عن شخص يود قراءة 100 كتاب في عطلة الصيف ،لا اعرف أين وصل به المطاف وهل حقق مراده يا ترى ؟ لم اسمع أي خبر البتة منذ تلك التدوينة !!
  • النهوض باكرا من مميزاته انك تستغل اكبر وقت، على الأقل يعطيك أمل بأن الصبح أطول مما تتصور كما الاستمتاع بالهواء المنعش لندرته في جل أوقات النهار، وما أحلى أن تركب دراجتك الهوائية وتستغل مدة الساعة في التجوال في المدينة خالية ،فلا يعقل أن تعيش في مدينة لا تعرف فيها شيئا ،أتحدث عن التغيرات فيها .

كم جميل أن تراقب حياة الناس في الصبح، أن تتأمل حياتهم البسيطة ومقاومتهم لها، ابتسامتهم المشرقة لما منحهم الله. يرضون بالقليل الحلال ويسعون خلفه بعرق جبينهم .
  •  كنت قد جمعت العديد من الأفلام بغية مشاهدتها في الصيف الذي غالبا ما نصاب به بالملل والحنق والفراغ ،كنت قد حسبت لهذا اليوم ألف حساب لمواجهته بأسلحتي ^^... اجدني الآن لا رغبة لي في مشاهدة كل ما هو ممل ،حتى أن التشويق يغيب في جل السينما الحديثة ... وجدت مسلسل وادي الذئاب )الوحيد الذي لا يشاهده في المنزل( أكثر فائدة وفيه من درجة الوعي بالسياسة أكثر ولا ينفك احد في المنزل بالحكي عنه وذلك ما يحدث عندما التقي بمشاهدي بليش و وان بيس صاحب قبعة القش التي تثير غيضي ...
 الجميل أن كل المسلسلات تلك سهل جمعها من أصدقائي، يجب علي فقط التفكير في بداية مشاهدتها.. تنقصني فقط البداية، اجل البداية فقط.
  • من أكثر الأشياء التي اكرهها في شخصي ،عندما يحدثني شخص باللغة الفرنسية فيقف لساني عاجزا عن الرد إلا باللغة الانجليزية .

لم اعرف للمشكل حل !! فكرت في دراستها في احد المعاهد مساءا لضيق الوقت نهارا، وها أنا ذا لم ابدأ بعد، اكتفي بالاستماع أحيانا للاغاني الفرنسية وترجمتها (نادرا) :(
  • السفر في عطلة الصيف من أهم الخطط التي ترسم، أجدني خرجت للشاطئ مدة يوم واحد، استمتعت باليوم حقا لكن هذا لا يمنحني المجال أكثر فالصيف متداخل مع شهر رمضان هذا العام !

يعني لازال أمامي أسبوع واحد يجب أن استغله في الخروج لمدينة أخرى أو قضاء هذا العام بدون تجوال.

خلاصة القول قضيت الصيف هذا العام في الدراسة وبعد أسبوعين سيحل علينا رمضان وهذا يعني الاهتمام بديننا أيما اهتمام ومحاولة استغلال هذا الشهر الكريم في كل ما هو مفيد في دينيا كقراءة القرآن وإعادة قراءة قصص الأنبياء ومحاولة الغوص في ديننا الإسلام .

التعليقات
19 التعليقات

19 التعليقات :

  1. كلنا نخطط كثيرا وقليلا ما تتاح لنا فرصة التنفيد لكن تستمر الحياة مع كل هذا
    لا تقل أنك أضعت الصيف على العكس فقد كنت غارقا في الدراسة وبدون شك قد استفدت كثيرا وسوف تكفيك فرحة النجاح إن شاء الله ليمر هذا الصيف عليك أجمل وأروع من أي صيف :):)
    أنا كذلك خططت كثيرا ولكن لم أفعل شيئا من الأشياء التي خططت لها فقد كانت الظروف أقوى مني ومن تخطيطاتي الصغيرة ^^
    على العموم "ماتمشي غير فين مشاك الله" :):)
    كالعادة تدوينة جميلة

    ردحذف
  2. كم هو جميل أن نخطط لحياتنا ككل وليس للصيف فقط .. وما فاتك اليوم تستطيع أن تمارسه غدا ..

    أتمنى لك من كل قلبي إجازة سعيدة وكل عام وانت بخير

    ردحذف
  3. على خلاف العامين الماضيين، لدي عطلة اسبوع كامل
    هذا العام لكي ابتعد فيه قليلاً..
    سنرى ححح
    احب العمل في رمضان، لهذا أخذ هذا الاسبوع
    قبله بوجود العيلة الكريمة الكبيرة من كازا ،
    ربما استمتع ببعض الوقت على شواطئ المنطقة الكثيرة والمميزة.

    و يستحيل التفكير بالابتعاد اكثر من مدينتين
    أكثر من خمسة ايام بالضبط.
    ولكني لست قلقة أز منزعجة هذه المرة
    لأني لو سافرت لابعد مكان من هنا،سوف يظل تفكيري مشغولاً ومشوشاً..بسبب امور كثيرة هذه المرحلة.

    أما مسألة التخطيط فقد توقفت عنها منذ زمن بعيد،
    لأني كلما خططت لأمر كان وكأني قررت عدم فعله أو
    الاصرار على فعل عكسه!!
    لا التزم ابداً بالاشياء التي اضعها لهذا الغرض.
    لقد توقفت عن الكتابة عن التزاماتي لأني اعرف نفسي واعرف اني افعل ذلك ولا يتم غير العكس.

    اسبوعاً طيباً
    ورمضاناً كريماً ان شاء الله


    لاتي-معكازة

    ردحذف
  4. لا احبذ التخطيط مطلقا لأني غالبا ما افشل في التطبيق وهذا يشعرني باليأس والضجر من نفسي، لدى اخد الامور بتلقائية، وحسب الرغبة اللحظية.
    استفيد من الوقت الاضافي والضيق جدا ايام الدراسة اكثر بكثير من ايام العطلة، لست ادري لماذا
    العطلة يعني الكسل والخمول خصوصا مع عاشقة النوم مثلي
    كنحسدك على داك الفياق بكري :)

    رمضان مبارك باذن الله

    ردحذف
  5. تصدق يا مُفيد انى مخططتش للصيف ابداً حتى و انا فى فترة الدراسة (:

    مش عارف ليه بس يمكن كانت القراءة هى اللى بتاخد اغلب وقتى

    بس دلوقت لأ مبقتش اقرا زى الأول ):

    عموما انا مبحبش التخطيط

    مبعرفش انفذ الخطط (:

    ردحذف
  6. كالعادة تكتب عن البسيط الممتنع

    كنت هنا

    سلام هيبو

    ردحذف
  7. السلام عليكم
    أخي العزيز / هيبو
    ...الكثير ممن أعرفهم اعتبروا بداية شهر رمضان المعظم نهاية لعطلتهم....و لا أعرف لماذا؟
    سيكون لك الوقت الكافي أخي الفاضل للقيام بواجباتك الدينية...و قراءة القرآن الكريم...كما تستطيع مطالعة كتب أخرى إذا أردت
    أرجو لك التوفيق من كل قلبي
    عطلة ممتعة أخي الكريم أتمناها لك

    ردحذف
  8. غوصاً موفقاً ...انصحك بدهاب إلى سيدي افني هههه ... هشام خلي عليك الأفلام بلتني بهم ههه المهم عطلة سعيدة ورمضان كريم ...العطلة حق للجميع ...

    ردحذف
  9. السلام عليكم،
    لست الوحيد الذي يخطط ويفشل في تنفيذ ما خطط له إنها من صفات البشرية جمعاء، فقط يمكن استثناء اليابانيين على ما أظن....!!
    ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
    مدونة مُخْتَارَات

    ردحذف
  10. سعداتك
    الصيف عندي هذا العام مر كباقي الفصول عمل في عمل

    ردحذف
  11. ايه
    سنرى ها، لقد رأيتُ
    قوسوا علي وخلاص..زهري وانا عارفاه مزياان.
    ومابقا لا عطلة ولا اسبوع راحة او بحر..مع العيلة
    قبل رمضان.
    والباطرون عارف مزيان بانه الاسبوع الماجي رمضان
    وباني مانبغي نجلس فيه وصاير يقول لي راه راه..
    حتى للاسبوع الجاي!!

    ياالله اللي من عندي سيدي ربي راضية به انا..
    و"عسى ان تكرهوا شيئاً وهو خير لكم"..


    لاتي

    ردحذف
  12. مدونة رائعة جدا ومميزة شكرا لك وبالتوفيق...

    ردحذف
  13. عيد مبارك سعيد يا هيبو ههههه

    ردحذف
  14. من أروع الأشياء التخطيط لأنه يربحك الكثير من الوقت و يجعل منك انسانا يستطيع تدبير وقته و أيامه

    ردحذف
  15. التخطيط يعني أن تمشي على برنامج محدد، وهذا صعب جدا، وربما تحس بالملل في ذلك.

    أخي هشام مبروك رمضان وأدخله الله عليك بالصحة والتقوى والغفران.

    ردحذف
  16. رمضان حط رحالة بديارنا لاحرمنا الله تعالى من نفحاته ، داعياً الله تعالى لك بصوم مقبول وذنب مغفور ، اللهم آمين .

    ردحذف
  17. كنت اعتقد انني من القلائل الذين لا يلتزمون بخطة أو برنامج معين .. لكن ما شاء الله جل اصحاب التعليقات السابقة ان لم اقل الكل .. لا احد منهم يلتزم بشيء الا من رحم ربي :P

    انا كذلك رسمت برنامجي و لم يختلف عن برنامجك الا في القليل .. فانا كذلك قررت قراءة العديد من الكتب اشتري و اشتري و ينتهي بها المطاف تحت السرير O.o !
    و نفس الشيء عندما ابدأ في قراءة كتاب على 'البيسي' يغيب ذهني و اسرح في عالم آخر -.-'
    كما انني صممت ان احضر نفسي للسنة القادمة .. من خلال مراجعة الماط والفيزياء و مواد أخرى ( سآعآ وآلو غي هدرة و كلام ) ! و كذا مشاهدة افلام قمت بتحميلها لكنها لازالت ترمى في '' سيديات '' من جهة الى اخرى !
    ايوآ آش غادي نقولك عادة و مانقدروش نبعدوا عليها هادا هو حال المغاربة -.-'


    مررت من هنا :)

    ردحذف
  18. واحد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يبدو أن وجهي كشفني وملامحي اوصلت الرسالة..
    فقد تم اعطائي خمسة ايام بالضبط لبعض الراحة من قبل رب عملي.
    يوم الاربعاء خرجت مع العائلة الكريمة لشاطئ بعيد ،
    واستمتعنا ..لكني عدت وكاأني ضربت بحديدة فاصبحت اجر اقدامي جراً الايام التالية.
    والاعظم ان اختي من معزتي الكبيرة عندها عاداتني بفيروس الانفلونزا، وتغير الحال غير الحال.
    سبحان الله انا من حظي اني كلما اخذت بضعة ايام اقضيها مرض ..!! كل مرض نوع

    انما كان ختم العطلة القصيرة جيداً
    اذ ذهبت لمدينة مختلفة وكانت نظرتي مختلفة،
    وزرت قسم المواليد الجدد لرؤية ابنة عمتي مع ابنها الثاني بعد بنت..
    ورؤية حفيد خالتي الاول لابنها الولد ..
    كانت فرحة .

    مممم

    تلك مستجداتي 0.0

    ورمضان غداً ان شاء الله الثلاثاء
    مرة اخرى بقينا بوحدنا برا العالم.
    استغفر الله طبعاً..

    رمضان كريم لاخي هيبو ولجميع الناس الجميلة والطيبة
    المارة هاهنا.


    لاتي

    ردحذف