الجمعة، 4 مايو، 2012

أشخاص غريبي الاطوار - 3


عرفته سابقا عندما كنت أقوم بمراقبة مقهى الانترنيت ،كان حينها يقوم بمراقبة الاحصنة والكلاب والدجاج في تلك المسابقات التافهة التي كان أحيانا يحصد فيها القليل من المال يخسره في "طريف د الحشيش او بيرة" كانت حياته سيئة ولم أكن لأكتب عنه حينها لأنه واحد من ملايين البشر الذين يقومون بما يقوم به .
أول صراع بيني وبينه كان حول محاولته اختراق قانون سنيته في المقهى ؛ممنوع التدخين وممنوع الخمر !! اتذكر أني كنت غاضباً حينها ولولا تدخل الناس لكان ميتا بحكم قدراتي الخارقة ^^
غادر حينها بدون عودة ومرت أشهر قبل ان يقرر العودة باعتذار ووثيقة سلام :)
كان كثير الكلام ويا ويلك يبدؤك بتحية وترد عليه ،معناها أنك ستقف ساعة تستمع لتفاهاته التي لا تنتهي ! غادرت ذاك العمل "تا قلت تهنيت من وجهو" فاكتشف محل عملي الجديد والحمد لله كان يمر بسلام سريع من بعيد وكنت أرده حانقا وبتجاهل احيانا "سامحني الله"
جاءني في أحد الايام ،ألقى التحية وجلس بجانبي يحدثني عن الملك وأخرج منشورا فيه موضوع كتبته جريدة ال باييس الاسبانية تخبرنا ترتيب الملك كأغنى ملوك العالم (الحمد لله كنت مضطلعا على الخبر قبلا فمتابعة أحمد المغربي كفيلة بمعرفة كل شيء وكل جديد ) على كل كان غاضبا حينها "اسي كول ووكل ولا حيد بلاك" صمتت كثيرا ثم تجادلنا خلالها بالصراخ والعويل وتوعدني انه سيفعل شيئا ولابد من التغيير ملمحا الى حركة 20 فبراير واستخففت بما سيقوم به ووصفته بالتافه وأنهم شارجاوه ورحل حانقا "بحالكوم اللي مخليين البلاد اللور ،التغيير كايجي مني ومنك " ،شاركت الخبر مع القليلين وبات في كل مرة يلتقيني يريني جديد جريدة ال باييس حول الملك اقرأه بسرعة وأودعه وأحيانا أغير طريقي مبتعدا عن الاماكن التي يمكن أن يتواجد فيها "خاسو غا معامن يشد" وفي هذه الايام كنت كالعادة منطلقا للعمل فإلتقاني بدراجته التي أوقفها وقال لي هذا الكلام بالضبط "شربت قهوة وضربت يدي فجيبي ومالقيت والو وطلعت تال الدار جبت لمول القهوة الفلوس" واخرج منشوراً كالعادة وقال التالي "مشيت نگيليزي هادي وقالو ليا سير گيليزيها فالكوميساريا" اخذت المنشور لاراه فوجدت خبرا عن الملك كالعادة فأعدتها له وأردت الانصراف ثم قال "كاتعرف سلسلة سير حتى تجي إيوا شحال فنظرك الميزانية ديالها ؟؟"اجبته باستغراب !! أخبرني أن السلسلة لا تضحك أختي الصغرى وميزانيتها مليار وستمئة مليون ،منين خارجا ؟؟ من جيبك وجيبي ،اللهم هذا منكر " تركته ورحلت وأنا أتذكر أنه بعد أن كان يراقب الحيوانات تتسابق ها هو ذا يراقب الملك !! أصبح يتابع ال باييس وهو لا يتابع أي جريدة مغربية وأعتقد أنه لا يعرف أسماءها حتى !!!
سبحان مبدل الاحوال !!
لقب هذا الشخص فشفش ^^

التعليقات
5 التعليقات

5 التعليقات :

  1. ما عرفت ما نقول

    مررت من هنا

    ردحذف
  2. @
    هههه شكرا على مرورك
    اصلا مكاين مايتقال فحق هاد السيد
    خليها ع الله وصافي :)

    ردحذف
  3. ههههههههه هذا التوأم ديالي. تانا فاش كنت باقي يلاه كانشوف هاذ المظاهرات والثورات قلت مع راسي ولابد من التغيير والضجيج والوقفات وداكشي ساعة درت عقلي دابا وعفى الله عما سلف هههههه :)

    ردحذف
  4. أنا بعدا ماجانيشي هاد الأخ غريب الأطوار :D

    ردحذف